منتدى ثقاقي-اجتماعي-يطمح الى الارتقاء بالقوصيه وتطويرها المنتدى منبر لكل ابناء القوصيه

منتدى ابناء القوصيه يدعو شرفاء اسيوط الى كشف اي تجاوزات تمت من اي من موظفي النظام الفاسد وتشرها في منبرنا الحر
حسبنا الله ونعم الوكيل لقد خطفت منا مصر مره اخري

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

المواضيع الأخيرة

» ابو هريره
الخميس مارس 22, 2018 5:07 am من طرف طلعت شرموخ

» عمر بن عبدالعزيز
الأحد مارس 11, 2018 11:23 pm من طرف طلعت شرموخ

» عمر بن عبدالعزيز
الأحد مارس 11, 2018 11:23 pm من طرف طلعت شرموخ

» عمر بن عبدالعزيز
الأحد مارس 11, 2018 11:23 pm من طرف طلعت شرموخ

» بحور العلم
الأربعاء يناير 17, 2018 7:51 pm من طرف طلعت شرموخ

» بيت العنكبوت
الأربعاء يناير 17, 2018 6:19 am من طرف طلعت شرموخ

» بلاغة القرآن
الإثنين يناير 15, 2018 11:08 pm من طرف طلعت شرموخ

» وفاة ام الاستاذ حمدي احمد عبدالعال نصير
الأحد يناير 14, 2018 6:10 am من طرف ابو يحيي

» ام الدنيا وهاتبقي اد الدنيا
الخميس يناير 11, 2018 6:10 pm من طرف ابو يحيي

» سر الدوران حول الكعبه
السبت يناير 06, 2018 11:32 pm من طرف ابو يحيي

» داوود عليه السلام
السبت يناير 06, 2018 5:33 pm من طرف ابو يحيي

» فضائل يوم الجمعه
الجمعة يناير 05, 2018 1:39 pm من طرف ابو يحيي

» احفظ الله يحفظك
الجمعة يناير 05, 2018 1:35 pm من طرف ابو يحيي

» علاقاتنا كالقنافذ
الجمعة يناير 05, 2018 1:31 pm من طرف ابو يحيي

» وفاة محمد وحيد عبدالحافظ سليم
الثلاثاء يناير 02, 2018 10:12 pm من طرف طلعت شرموخ


    من درر ابن القيـم رحمة الله عليه

    شاطر
    avatar
    سيف الدين محمد صلاح
    استاذ مساعد الميكروبيولوجيا والمناعة بكليات الرياض
    استاذ مساعد الميكروبيولوجيا  والمناعة  بكليات الرياض

    عدد المساهمات : 462
    تاريخ التسجيل : 21/02/2011

    default من درر ابن القيـم رحمة الله عليه

    مُساهمة من طرف سيف الدين محمد صلاح في الخميس مايو 19, 2011 12:56 pm

    من درر ابن القيـم رحمة الله عليه

    اقرأها بتأني

    القلوب المتعلقة بالشهوات محجوبة عن الله بقدر تعلقها بها.





    القلوب آنية الله في أرضه، فأحبه إليه أرقها، وأصلبها، وأصفاها.




    خرابُ القلب من الأمن والغفلة، وعمارتُه من الخشية والذكر.




    من وطن قلبه عند ربه سكن واستراح، ومن أرسله في الناس اضطرب واشتد به القلق.




    القلب يمرض كما يمرض البدن، وشفاؤه في التوبة والحمية ،

    ويصدأ كما تصدأ المرآة، وجلاؤه بالذكر،


    ويعرى كما يعرى الجسم، وزينته التقوى،

    ويجوع ويظمأ كما يجوع البدن، وطعامه وشرابه المعرفة، والتوكل، والمحبة، والإنابة.





    للقلب ستة مواطن يجول فيها لا سابع لها: ثلاثة سافلة، وثلاثة عالية؛

    فالسافلة

    دنيا تتزين له، ونفس تحدثه، وعدوٌ يوسوس له

    فهذه مواطن الأرواح السافلة التي لا تزال تجول فيها.


    والثلاثة العالية

    علم يتبين له، وعقل يرشده، وإله يعبده،

    والقلوب جوالة في هذه المواطن





    إذا استغنى الناس بالدنيا فاستغن أنت بالله ،
    وإذا فرحوا بالدنيا فافرح أنت بالله ،
    وإذا أنِسُوا بأحبابهم فاجعل أنسك بالله.




    الصبر عن الشهوة أسهل من الصبر على ما توجبه الشهوة




    فإنها إما أن توجب ألماً وعقوبةً،

    وإما أن تقطع لذة أكمل منها،

    وإما تضيع وقتاً إضاعته حسرة وندامة ،

    وإما أن تثلم عرضاً توفيره أنفع للعبد من ثلمه ،

    وإما أن تذهب مالاً بقاؤه خير له من ذهابه،

    وإما أن تضع قدراً وجاهاً قيامُه خير من وضعه ،

    وإما أن تسلب نعمة بقاؤها ألذ و أطيب من قضاء الشهوة ،

    وإما أن تطرق لوضيع إليك طريقاً لم يكن يجدها قبل ذلك،

    وإما أن تجلب هماً، وغماً، وحزناً، وخوفاً لا يقارب لذة الشهوة،

    وإما أن تنسي علماً ذكره ألذ من نيل الشهوة،

    وإما أن تشمت عدواً، أو تحزن ولياً،

    وإما أن تقطع الطريق على نعمة مقبلة،

    وإما أن تحدث عيباً يبقى صفة لا تزول؛

    فإن الأعمال تورث الصفات، والأخلاق.




    للعبد بين يدي الله موقفان:



    موقف بين يديه في الصلاة



    وموقف بين يديه يوم لقائه



    فمن قام بحق الموقف الأول هون عليه الموقف الآخر،




    ومن استهان بهذا الموقف، ولم يوفِّه حقَّه شدد عليه ذلك الموقف،




    قال تعالى

    { وَمِنْ اللَّيْلِ فَاسْجُدْ لَهُ وَسَبِّحْهُ لَيْلاً طَوِيلاً * إِنَّ هَؤُلاءِ يُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ وَيَذَرُونَ وَرَاءَهُمْ يَوْماً ثَقِيلاً }

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 15, 2018 4:06 pm